أدوار المؤسسة في تفعيل التعبئة الاجتماعية


نرحب مجددا بزوار مدونة محيط المعرفة.

أدوار المؤسسة في تفعيل التعبئة الاجتماعية
أدوار المؤسسة في تفعيل التعبئة الاجتماعية
 في موضوع سابق تعرفنا على مفهوم التعبئة الاجتماعية ودواعيها، وفي موضوعنا هذا سنتعرف على أدوار المؤسسة التعليمية في تفعيل التعبئة الاجتماعية.

أولا: على مستوى التحسيس والاتصال:

  • خلق اتصالات أولية.
  • تدبير عمليات توعية الشركاء بأهمية الحياة المدرسية وتحسين مكوناتها ومجالاتها.
  • إعداد الوثائق اللازمة الخاصة بعمليات التوعية والتواصل حول الحياة المدرسية.
  • استعمال تقنيات التواصل الفعال لتداول موضوعات المدرسة والتمدرس.
  • التعاون على خلق دينامية تعمل على تحسين أوضاع المدرسة.
  • استعمال أساليب المرافعة للإقناع بضرورة تعميم التعليم ومحاربة الانقطاع عن الدراسة.
  • مشاركة هيئة التدريس في التوعية والمناصرة لجلب انخراط الفاعلين والمجتمع المدني في شؤون المؤسسة.
  • استثمار الثقافة السائدة بين السكان مثل التضامن والتعاون.
  • مراعاة خصوصيات الجهة أو المجتمع المحلي.
  • التحسيس بأهمية العمل الجمعوي.
  • تشجيع الفعاليات المحلية من أعيان ومنتخبين ومهنيين على المساهمة في الحياة المدرسية.

ثانيا: على مستوى بلورة مشاريع المؤسسة لتفعيل الحياة المدرسية وتحسين جودة التعلم:

ثالثا: على مستوى جمعية الآباء والأمهات والأولياء:

  • التحسيس بدور الجمعية وأهميتها.
  • الحرص على تفعيل الجمعية وتقديم كافة المساعدات الممكنة لها لتقوم بأدوارها في المؤسسة حسب القوانين الجاري بها العمل.
  • توعية أعضاء الجمعية بأدوارها ومجالات تدخلها.
  • تيسير الاتصال والتواصل بين الجمعية وهيئة التدريس.
  • المساعدة على التدبير الحكيم للنزاعات التي يمكن أن تحدث.
  • مساعدة الجمعية في ضبط حاجيات المؤسسة.
  • تحسيس الجمعية بأهمية مشاركة العنصر النسوي في أنشطتها.


المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا