مفهوم التعبئة الاجتماعية ودواعيها


مرحبا بكل زوار مدونة محيط المعرفة.


مفهوم التعبئة الاجتماعية ودواعيها
مفهوم التعبئة الاجتماعية ودواعيها
 تعرفنا في موضوع سابق عن التفاعل بين التلميذ والمدرس واليوم سنتعرف على مفهوم التعبئة الاجتماعية ودواعيها.

أولا: وفهوم التعبئة الاجتماعية:

التعبئة الاجتماعية هي عمليات متنوعة ومترابطة تقوم على التوعية والتواصل والحوار والدعوة والمرافعة لحشد الطاقات والجهود والخبرات، وتفعيل المشاركة المجتمعية الموسعة في المشاريع والخطط الرامية للارتقاء بالتربية والتكوين. وذلك وفق مقاربات وإجراءات تعزز المشاركة المجتمعية في كافة مراحل بلورة المشاريع والخطط لتحقيق أهداف مشتركة تتضافر من أجلها الإرادات والطاقات والموارد والخبرات.
قد تركز التعبئة أحيانا على معالجة مشكلة ملحة أو قضية لها أهمية خاصة، مثل تعميم التمدرس أو محاربة الهدر المدرسي أو تأهيل المؤسسات، ولكن أولوية التربية ومكانتها في حياة المجتمع حاضرا ومستقبلا، تقتضي استدامة التعبئة الاجتماعية لتواكب مشاريع الإصلاح والتطوير في شموليتها وتنوع مجالاتها.

ثانيا: دواعي التعبئة الاجتماعية:

  1. التربية والتكوين مسؤولية الجميع.
  2. الدور المركزي للتعبئة والشراكة في إصلاح نظام التربية والتنمية البشرية.
  3. الاستفادة من تنوع وجهات النظر والخبرات لإرساء منظور شمولي للحياة المدرسية من زوايا متكاملة: منظور المتعلمين ومنظور الشركاء ومنظور هيئة الإدارة والتدريس.
  4. الاستفادة من مساهمة أكبر عدد ممكن من الأطراف والفعاليات لتوفير موارد تقنية ومادية ومالية متنوعة تخدم الحياة المدرسية والمشاريع الداعمة لها.
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا