أسرار الفطر الهندي أوالكفير و منافعه الصحية

      كلمة " كفير" تعني بالتركية صحة جيدة أو السعادة وهذا الإسم لم يعطى من فراغ نظرا لفوائده الصحية المتعددة ,وهو عبارة عن حبيبات تشبه القرنبيط و مكون أساسا من مستعمرات من الكائنات الحية الدقيقة : بكتيريا و خمائر وتتم تربية هذه البكتيريا و الخمائر في حليب الأغنام و الأبقار و الماعز ,وللحصول على الكفير يجب شراء بذور الكفير من عند العشاب أوصيدليات الطب البديل أو من عند الأشخاص الذين يستعملونه فهو يثكاثر بصفة مستمرة وكل 17 يوم يجب أن تقسم الكمية إلى قسمين قسم يحتفظ به و الأخر يوهب بالمجان لأحد المعارف و طعمه يشبه "اللبن الرائب" المخمر إلا أن اللبن الرائب لا يتكون إلا من نوعين من البكتيريا أما الكفير فيتوفر على أكثر من 36 نوع من البكتيريا و الخمائر النافعة.
أسرار الفطر الهندي "الكفير" و منافعه الصحية
أسرار الفطر الهندي "الكفير" و منافعه الصحية
     الفطر الهندي مشروب شعبي ظهر منذ أكثر من 5000 سنة عند سكان جبال القوقاز و امتد إلى الصين و أوروبا و حاليا يعرف انتشارا واسعا في أمريكا نظرا للفوائد الصحية التي يجلبها على الجسم و نذكر البعض من هذه المنافع.
  1. تحسين عمل الكبد و المرارة ويرفع من نشاط القلب و فاعليته.
  2. يقاوم الشيخوخة و يساعد على مرونة الشرايين و العضلات.
  3. قتل الطقيليات والبكتيريا الضارة و تنظيم عمل القولون و الأمعاء.
  4. تحسين الجهاز المناعي للجسم.و انقاص الوزن.محاربة السرطان و الحد من انتشاره.والحماية ضد مختلف الالتهابات الفيروسية و الفطرية.
  و إلى الأن لم تثبت أي اضرار جانبية لهذا المشروب السحري و للاشارة لا يجب استعمال أدوات معدنية للاحتفاظ أو تحريك الكفير بل ملاعق خشبية أو بلاستيكية وعبوات زجاجية وتغطى العبوة بقماش يسمح بنفاذ الهواء لظمان التهوية ويشرب 20يوما ونتوقف عن شربه 10 ايام.
طريقة تحضير الكفير
طريقة تحضير الكفير


                                                                   بقلم / حسين بوتشيشي
                                                      1.  
مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق