الجمعة، 13 مارس 2015

نظرية الأكوان المتعددة

 محبي  مدونتنا الأعزاء يطيب لي اليوم أن أستكمل معكم فك رموز الشيفرة الكونية والوقوف على أحدث ما توصل إليه العلم.
فبعد أن أثبت علماء الفيزياء نظرية الانفجار العظيم، بفضل جهود العديد من جهابذة الفيزياء وعلى رأسهم Edwin_Hubble الذي تمكن من الحسم في قضية التوسع الكوني، ظن الكثيرون أن البحث في هذه القضية سيتوقف، إلا أن المتخصصين في الفيزياء الكونية لم يتوقفوا عن طرح المزيد والمزيد من الأسئلة فهم أشبه بالأطفال يطرحون الأسئلة جزافا، ليأتي عالم جديد يدعى Alan Guth ليطلق من جديد نظرية جديدة تسمى الأكوان المتعددة ومفادها أن أكوان أخرى موازية لكوننا ربما تكون قريبة منه جداً وربما تكون بعيدة عنه ولكن لا يمكن أبداً إدراكها، ربما تكون هذه الأكوان مختلفة كلياً  وتسري بها قوانين مختلفة عن قوانين الكون الخاص بنا، وربما تكون متشابهة جداً، ربما هناك بعض منها لديه حياة مثل التي لدينا، ربما بعض منها لا يوجد بها بشر وربما البعض الآخر لم يتطور فيه البشر بعد، تخيل أن كل الاحتمالات يمكن أن تحدث في أي كون من تلك الاكوان!!

نظرية الأكوان المتعددة
نظرية الأكوان المتعددة
ولكن بدأت نظرية M و نظرية الأوتار عموماً تأخذ مسار ميتافيزيقيا قليلاً ولابد إذا كانت هي بالفعل نظرية كل شئ، أن تفسر لنا أكبر مشاكل علوم الكونيات التي تكلمنا عنها في المواضيع السابقة: كيف بدأ الإنفجار العظيم وما الذي انفجر؟
بدأ العالم 'برت' بالتساؤل إذا كان هناك بالفعل العديد من الأكوان تطوف في بعد حادي عشر داخل أغشية وهي تتحرك مثل أي شئ أخر، فهي بكل تأكيد قابلة للتصادم بينها، فماذا يحدث عندما يتصادم غشائين من الأكوان؟
في الفيديو المرافق ستجدون توضيحات وتفاصيل أكثر عن هذه النظرية ففرجة ممتعة.




0 التعليقات

إرسال تعليق