التطبيقات العلاجية للتنويم المغناطيسي


يستخدم التنويم المغناطيسي أو التنويم بالإيحاء بشكل متزايد لعلاج الأمراض المختلفة وتخفيف الكثير من الآلام وحتى في العمليات الجراحية، وكذلك في تغيير الكثير من العادات السيئة كالتدخين. هل كل ما يقال عن استخدامات التنويم بالإيحاء صحيح أم مجرد تضخيم وفرقعة إعلامية ؟
استئصال ورم سرطاني في مدينة بادوفا الإيطالية باستخدام التنويم المغناطيسي
استئصال ورم سرطاني في مدينة بادوفا الإيطالية باستخدام التنويم المغناطيسي

قبل البدء في الإجابة عن هذه الأسئلة لابد أن نعرف هذه الظاهرة الغريبة أولا، حالة التنويم الإيحائي هي حالة طبيعية نمر منها جميعا وفي كل يوم. ويمكن اعتبارها حالة ذهنية مختلفة للإدراك بين النوم واليقظة تكون العضلات مسترخية لكن الوعي حاضر، ويمكن اعتبارها "المدخل الأقل تعقيدا إلى العقل الباطن" كما قال فرويد، فعند مشاهدتك التلفاز أو قراءة كتاب تنفصل عن الواقع الذي تعيش فيه وعن المؤثرات الخارجية وتركز على شيء معين أو عندما تنظر من خلال نافذة القطار وتهيم في عالمك الداخلي فأنت في حالة تنويم إيحائي ذاتي.

وفي هذه الحالة من التركيز والاسترخاء العاليين يكون عقلك الباطن قابلا لتقبل كل الإيحاءات سواء كانت سلبية أم إيجابية.
أدركت الحضارات السابقة الفراعنة والبابليون واليونانيون بالخصوص قوة هذه الظاهرة واستخدموها في العلاج والتأثير على الحشود وتوجد إشارات استخدام التنويم المغناطيسي على الألواح الطينية وفي البرديات التي عثر عليها الأركيولوجيون، فالفراعنة مثلا كانوا يصلون إلى هذه الحالة عن طريق التحديق إلى أشياء لامعة لمدة طويلة. لكن الطبيب السويسري "انطوان مسمر"franz anton mesmer هو الذي أعاد اكتشافها في القرن 18 وأسماها المغناطيسية الحيوانية، لأنه كان يمرر قطعا من المغناطيس على مرضاه ضنا منه أنها قادرة على امتصاص المرض ,حتى أتى جيمس بريد James Bread سنة 1842 ليؤكد أن الحكمة لا تكمن في قطعة المغناطيس التي استخدمها مسمر ولكن في الغيبوبة التي كان يدخل فيها مرضاه هي السبب في علاجاته السحرية.

الاستخدامات العلاجية الموثقة للعلاج بالايحاء

قامت الطبيبة المغربية أسماء خالد بإجراء أول عملية لاستئصال ناجحة لورم سرطاني  من الحنجرة بالمستشفى الجامعي الباريسي باستخدام التنويم الإيحائي بدون مخدرسنة 2014.
عمليات توليد قيصرية وعادية بالآلاف حول العالم من دون ألم ولا تخدير ولا معاناة بل بذكريات جميلة.
قام الطبيب الشهير جيمس إسديل بإجراء أكثر من 300 عملية باستخدام التنويم الإيحائي فقط.
يستخدم التنويم بالإيحاء بشكل واسع في علاج التأتأة عند الكلام، السيطرة على الوزن، علاج مختلف أنواع الفوبيات (الخوف من الأماكن المغلقة، ركوب الطائرات...)، الرهاب الاجتماعي، علاج الشلل الهستيري، حل العقد النفسية والصدمات ...
وفي الفيديوهات المصاحبة ستشاهدون كيف تتم هذه العمليات بحضور معالج نفسي مختص في الإيحاء.




مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق