الخطوات المنهجية لتدريس القراءة بالمستوى الأول ابتدائي

إن الكفاية الأساسية المنشودة من دروس القراءة بالمستوى الأول ابتدائي هي اكتساب القدرة على قراءة كلمات مندمجة في سياق جمل أو نصوص قصيرة. ويتم تحقيق هذه الكفاية استنادا الى مجموعة من الاستراتيجيات نذكر منها استراتيجيتين متكاملتين:
  1. استراتيجية القراءة الإجمالية: وتقوم على إدراك المتعلم لكلمات معزولة أو في سياق جملة عن طريق دعامات بصرية معينة، وإن كان غير متمكن من قراءتها.
  2. استراتيجية التهجي: وتقوم على تتبع مقاطع الحروف داخل الكلمة بحسب حركات الشكل المتصلة بها، أو بحسب ارتباطها بحركات المد.
الخطوات المنهجية لتدريس القراءة بالمستوى الأول ابتدائي
الخطوات المنهجية لتدريس القراءة بالمستوى الأول ابتدائي
وبذلك يشمل تدريس القراءة بالمستوى الأول من التعليم الابتدائي مرحلتين أساسيتين:
  1. مرحلة تهييئية: تدوم عادة أسبوعين، يتم خلالها مساعدة التلاميذ على التكيف مع حصص القراءة والرغبة في تعلمها وجعلهم يدركون العلاقات بين الرموز والأصوات والصور والأشياء البصرية، وتصحيح نطقهم وتنمية رصيدهم اللغوي عن طريق القراءة الإجمالية.
  2. مرحلة التدريب على التهجي: وذلك من خلال تعلم الحروف وضوابطها، والتدرب على نطقها وربطها فيما بينها لتكوين كلمات وجمل لها دلالة بالنسبة الى المتعلم.
ويستحسن أن ترتبط دروس القراءة في هذا المستوى مباشرة بدروس التعبير الشفهي، ونستقي الحروف والكلمات والجمل منها، وفق حاجات المتعلمين.




المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق