دبابير ذكية


أنواع قليلة من الكائنات الحية كالبشر والرئيسيات كالقرود لها القدرة على تفرس الوجوه وتمعن ملامحها. ويدخل نظام تمعن الوجوه ضمن الوظائف المهمة في الحفاظ على الروابط الجماعية. ويمكن أن نضيف إلى هذه الأنواع نوع من الدبابير الصفراء لديها نفس القدرة على تمعن الوجوه.
دبابير ذكية
دبابير ذكية 


تعرف الدبابير الصفراء والتي تدعى بالدبور الأصفر الذهبي (بوليستيس فوسكاتوس) بشراستها وعدوانيتها المفرطة ولسعاتها المؤلمة، لكن الميزة الأهم لدى الدبابير الصفراء هي قدرتها العجيبة على تعرف ملامح الوجوه وبالخصوص بني جنسها وهذا يوحي بامتلاكها للذكاء والفطنة إلى جانب عدوانيتها الزائدة.
قام مايكل شيهان Michael Sheehan عالم الأحياء بعرض صورتين لدبورين مختلفين أمام مجموعة من الدبابير الصفراء فتمكنت هذه الأخيرة من تحديد الصورة المرتبطة بمكافأة في 74 % من زمن الاختبار. وعندما استبدلت صورتي الدبورين بصورتين ليسروعين وهي إحدى الفرائس المفضلة لدى الدبابير تدنت النسبة إلى 53 %.وهذا دليل على قدرتها على تمييزوجوه بني جنسها أكثرمن الأجناس الأخرى.
أخذ Michael Sheehan الصورتين الأولتين للدبورين وأجرى عليهما بعد التعديلات, وعاود الاختبار فلاحظ أن الدبابير فشلت تماما في الكشف عن الوجه المرتبط بالمكافأة. واستنتج أخيرا أن الدبابير بإمكانها تمييز وجوه معارفها وسط حشد من الدبابير بشرط أن لا يلحق الوجوه أي تحريف مما يؤكد أنها حيوانات اجتماعية وذكية.

                                                   مجلة ناشيونال جيوغرافيك للكاتبة كاترين زوكرمان
مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا