الحضارة الرومانية 4: العصر الملكي 753- 510 ق.م


يطيب لي أن أواصل معكم قصتنا مع الحضارة الرومانية. فبعد أن سردنا ظروف نشأة نواة الحضارة الرومانية على تل البلاتيوم، المطلة على نهر التايبر. وصراع الأخوين ريموس وروميلوس والذي انتهى بمقتل ريموس بسيف أخيه روميلوس ليشيد روما على آثار دماء أخيه التي سفكت سنة 753 ق.م.
نكوس ماركيوسServius Tullius أحد  ملوك الرومان
نكوس ماركيوسServius Tullius أحد  ملوك الرومان

روما ابان حكم الملوك السبعة

بقي روميلوس وحده حاكما على الرومان والسابينيين، لكن روميلوس اختفى بعد مدة في عاصفة هوجاء اثناء حفل ديني، واختلف الرومان و السابينيين، لمدة سنة في تعيين خلف له، واتفقا أخيرا على أن يقوم الرومان بانتخاب ملك من السابينيين عليهم، فانتخب نوما بومبليوس واشتهر هذا الأخير بالورع والتقوى ونظم للرومان مؤسساتهم الدينية، وشجعهم على الزراعة، ووزع عليهم الأراضي التي خلفها روميلوس وفيستا، وبارتقائه العرش يبدأ حكم ثلاثة ملوك سابيينيين خلال 99 سنة من 715-616 ق.م انشأ خلال حكمهم معبد الاله جانوس، وكانت أبواب المعبد تفتح في حالة الحرب وتغلق أثناء السلم. حكم بعد الملوك  السابينيين الثلاث، ثلاث ملوك اتروسكيين. وفي ما يلي سنورد لكم هؤلاء الملوك السبعة وبعض المعلومات عنهم.   
  1. روميولوس حكم ما بين 753- 716 ق.م ق.م  انتخبه مجلس روما ملكاً بعد وفاة ورموس
  2. نوما بومبيليوس حكم ما بين 715-672 ق.م انتخبه مجلس روما ملكاً بعد اختفاء روميلوس.
  3. تولوس هوستيليوس حكم ما بين672- 640 ق.م انتخبه مجلس روما ملكاً بعد وفاة نوما بوميليوس
  4. أنكوس ماركيوس  616-640  ق.م حفيد نوما بوميليوس، انتخبه مجلس روما ملكاً بعد وفاة تولوس هوستيليوس.
  5. تاركوينيوس بريسكوس  -616 578 ق.م انتخبه مجلس روما ملكاً بعد وفاة أنكوس ماركيوس.
  6. سيرفيوس توليوس 578 – 534 ق.م كان زوج ابنة تاركوينيوس بريسكوس، نصَّب نفسه ملكاً بعد أن اغتيل بريسكوس.
  7. تاركوينيوس سوبربوس 534 - 510 ق.م ابن أو حفيد تاركوينيوس بريسكوس، نصَّب نفسه ملكاً بعد أن اغتيل توليوس.

كان المجتمع الروماني في الفترة الملكية مكونا من طبقتين أساسيتين، الطبقة الأولى وتسمى بطبقة الأحرار وتضم هي بدورها أربع شرائح متمايزة النبلاء، العوام، الأتباع والعتقاء. أما الطبقة الثانية فتقتصر على العبيد.
كان سكان روما في هذه المرحلة يتشكلون من ثلاثة قبائل : اللوسيريسيين والتيتس و الرامنيس. ويعتقد بأنهم كانوا ينتمون إلى أصول عرقية مختلفة فاللوسيريسيين اتروسكيين ويسكنون البالاتان، والتيتس سابينيون ويقطنون تل الاسكالان، والرامنيس لاتينيون ويسكنون السكيليوس.
وكان يحكم روما منذ نشأتها ملك يتولى العرش بالانتخاب ويساعده على إدارة البلاد هيئتان هما: مجلس السناتو (الشيوخ) والجمعية الكورية.

 مجلس السناتو (الشيوخ):
يطلق عليه مجلس الشيوخ ويطلق على أعضائه الآباء. وهذا المجلس كان استشاريا وليس له حق تشريعي، ولكن هذا المجلس استحوذ على سلطات أوسع كثيراً مما أريد له عند إنشائه. ويتكون من مائة عضو يختارهم الملك، وفي العهد الجمهوري كان القناصل يقومون بهذا الاختيار. وأعضاء هذا المجلس يعتبرون أفضل رجال المجتمع. ومدة عضويتهم تستمر مدى الحياة. ويختص هذا المجلس بإصدار القرارات، ومباشرة السياسة الخارجية للدولة.

 الجمعية الكورية:
وهذا المجلس يمثل عموم الشعب، ويتكون من ثلاثين عضواً ويهتم بالاختصاصات الدينية ولم تستطع هذه الجمعية أن تحافظ على اختصاصاتها طويلا فإنها جردت منها شيئاً فشيئاً في العصر الملكي نفسه.

مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا