كيف تجعل طفلك يتكلم بسرعة؟ الجزء الثالث


نجدد الترحاب بقراء مدونة محيط المعرفة الثقافية. سنتم بحول الله موضوع النمو اللغوي عند الطفل، وسنتحدث عن مرحلة الكلام الحقيقي، والتي تبدأ مع دخول الطفل سنته الثانية عندما يبدأ باستبدال مقاطع المناغاة، التي ذكرنا سابقا، بكلمات لها معاني واضحة.

مرحلة الكلام الحقيقي

قسم العلماء هذه المرحلة إلى ثلاث مراحل تشمل تعلم المهارات اللغوية:

الأطفال والكلام
الأطفال والكلام

مرحلة أحادية التعبير

حيث تظهر أول كلمة عند الأطفال العاديين في الشهر الحادي عشر من العمر، وقد تكون قبل ذلك أو تتأخر إلى أكثر من ذلك، وتكون بتلفظ الطفل كلمة معزولة عادة ما يكون الأولياء وراء هذا التلقين، فمثلا للتعبير عن الذهاب إلى الفراش بقول (نيني). ويتعلم الطفل كلماته الأولى من خلال تجميع صوتين أحدهما ساكن والأخر متحرك، وقد أظهرت الدراسات أن الكلمات الأولى تتألف من المقاطع التي تصدر عن مقدمة اللسان (ت-ب-ن-م)، وكذلك من حروف العلة (ا-و-ي) والتي تصدر من مؤخر اللسان. وهذا الأمر ربما هو السبب وراء تشابه الكلمات: بابا و ماما في كل اللغات، وكمثال على ذلك فالأطفال العرب يلفظون كلمة بابا أوماما قبل جدي.أما الحروف الصامتة الأخرى التي تصدر من وسط مؤخر اللسان ووسطه (ع،ق،ك،ح،ج...)، فالطفل المبتدئ لا يحسن النطق بها غالبا، إلا أن بعض الأباء يلاحظون أن أطفالهم يحسنون النطق بهذه الحروف أثناء اللعب فقط، وهذا ما أثبتته الدراسات كذلك. كما تم تقدير عدد الكلمات التي يمكن للطفل استخدامها في مراحله الأولى ب: حوالي 50 كلمة عند نهاية شهره الثامن عشر، وبحوالي 250 كلمة بعد نهاية سنته الثانية.

المرحلة النحوية

وتسمى أيضا مرحلة الكلمة الجملة، لأن الطفل يستخدم كلمة واحدة لتدل على عدد من الأشياء أو الأحداث، وتمتد هذه المرحلة من السنة الثانية إلى السنة الخامسة. فتجد الطفل مثلا يستخدم كلمة "ماما"ليعني بها: ماما أعطني الشكولاطة، ويشير بأصبعه إلى ذلك الشيء، أو يستخدم كلمة "بابا" ليعني بها: بابا ضربني أخي؛ أو بابا أنظر إلي... وهكذا، فتكون للكلمة عدة وظائف كالإخبار عن شيء ما، أو طلب شيء ما، أو إثارة الإنتباه إليه... وسرعان ما يبدأ الطفل بتطوير الجمل القصيرة والبسيطة ذات معنى ولكن دون مراعاة قواعد اللغة أو حروف الجر والعطف والوصل، مثل (بابا ذهبت،طارت عصفور...). ومع بداية منتصف سنته الثالثة، يبدأ الطفل بزيادة عدد كلمات جمله لتشمل الأسماء والأفعال والصفات والضمائر، مع مراعاة قواعد اللغة كالتذكير والتأنيث ومختلف انواع الحروف. وفي خلال هذه المرحلة يشعر الطفل بأنه قادر على التواصل والتفاعل مع الآخرين، ويصبح بمقدوره النطق بجمل معقدة. ومع دخول الطفل سنته الرابعة يصبح كثير الكلام والثرثرة، وكثير الأسئلة من أجل التعلم والإستطلاع لما يجري من حوله.

المرحلة المتقدمة

وتسمى أيضا مرحلة الجملة ومرحلة السؤال وتمتد من السنة الخامسة فما فوق، حيث تكثر فيها أسئلة الطفل رغبة منه في معرفة كل ما يثير انباهه واكتشاف محيطه. ويلاحظ في هذه المرحلة سرعة النمو اللغوي للطفل وكثرة تحصله على المفردات اللغوية، كما يلاحظ قدرة الطفل على التعبير عن ذاته، بالإضافة إلى التوافق النفسي والشخصي والإجتماعي، ويهتم علم اللغة النفسي بهذه المرحلة من عمر الطفل لأهميتها في تكوين شخصية الطفل. كما تظهر في هذه المرحلة كذلك، بعض العيوب في النطق والتي تعتبر مؤقتة وطبيعية بعد سن الرابعة، فإذا توافرت الشروط البيئية والتربوية المناسبة تختفي هذه العيوب في الكلام الطفولي مثل اللثغة والإبدال والجمل الناقصة ... وخلال هذه الفترة تكون مراقبة  نطق الطفل ضرورية لتفادي عيوب الكلام منذ البداية، وفي عدم تخلص الطفل منها بين سن الرابعة والسادسة تكون هناك مشكلة ووجب عرض الطفل على اختصاصي نفسي.

مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق