تعرف على مضاد التهاب لاستيرويدي تعريفه واستعمالاته وأنواعه وتأثيراته الجانبية


نجدد ترحيبنا بمتابعي مدونة محيط المعرفة.
موضوعنا لهذا اليوم في قسم الصحة سنتعرف من خلاله على مضاد التهاب لا ستيرويدي أو الغير ستيرويدي واستعمالاته وتأثيراته الجانبية.
تعرف على مضاد التهاب لاستيرويدي تعريفه واستعمالاته وأنواعه وتأثيراته الجانبية
تعرف على مضاد التهاب لاستيرويدي تعريفه واستعمالاته وأنواعه وتأثيراته الجانبية 

تعريف مضاد التهاب لا ستيرويدي واستعمالاته

مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية هي أدوية مضادة للإلتهابات ومخففة للآلام وأيضا خافضة للحرارة ويصفها الأطباء لهذه الأغراض أي في حالة وجود إلتهاب ما بالجسم أو في حالة ارتفاع درجة حرارة الجسم وأيضا في حالة وجود آلام قوية وغير محتملة، وتختلف الجرعات على حسب الحالة، فالجرعات التي يجب استعمالها في حالة خفض درجة الحرارة وتسكين الألم تكون جرعات ضعيفة أما في حالة تم وصف مضادات الاتهاب الغير ستيرويدية لمقاومة الالتهابات بالجسم فتكون الجرعات اليومية كبيرة، وفي حالات ارتفاع درجة الحرارة وتسكين الألم فيمكن استعمالها دون استشارة الطبيب شريطة عدم المبالغة في تناولها أما في حالة وجود الالتهابات فمن الضروري استشارة الطبيب المختص حتى يحدد لك الجرعة المطلوبة للقضاء على الالتهاب بعد تحديد نوعه ومدى انتشارة بالجسم وتوغله به، ويصف الأطباء مضادات الإلتهاب اللاستيرويدية بالأدوية الآمنة وذلك لأنها لا تسبب الإدمان بها لتسكين الآلام كما تسببه الأفيونات، وأيضا لا تسبب مشاكل بالتنفس كما تسببها هذه الأخيرة أي الافيونات.
ومن بين مضادات الالتهاب اللاستيرويدية المتوفرة في معظم صيدليات دول العاللم نجد الأسبيرين والإيبوبروفين والنابروكسين، ويعتقد الكثير من الأشخاص أن الباراسيتامول يعتبر مضاد التهاب لاستيرويدي وهذا معتقد خاطئ لأن البراسيتامول مخفض للحرارة ومسكن للألم فقط ولا ينفع في حالة علاج الالتهاب.

استعمالات مضاد التهاب لاستيرويدي

 وتوصف مضادات الإلتهاب اللاستيرويدية في الحالات التالية:

  • عسر الطمث.
  • نزيف الرحم.
  • إلتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • ألم عظام نقيلي.
  • آلام الرأس المختلفة والشقيقة.
  • آلام ما بعد العمليات الجراحية.
  • إلتهابات بعد العمليات الجراحية.
  • إلتهابات متوقعة بعد خلع الأسنان أو الأضراس وخاصة التي يتم خلعها بعملية جراحية مثل ضرس العقل.
  • الإلتهابات البسيطة الناتجة عن جروحات في الأنسجة.
  • أعراض مرض باركنسون مثل ألم العضلات وتيبسها.
  • ألم في الكلية.
  • في حالة الانسداد المعوي.
  • وكما أشرنا سابقا فهي توصف في حالة ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ألم العظام النقيلي.
  • الاعتلال المفصلي الالتهابي.
  • كما يتم وصفه لمدخني الحشيش لأنها تقي من موت خلايا الدماغ نتيجة التسمم برباعي هيدروجين الكينابينول، لكنها لا تحمي مدخني الحشيش من العديد من الأضرار الأخرى التي يسببها الحشيش للجسم.


أنواع مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية

من أنواع مضادات الالتهاب اللاستيرويدية نجد:

السالسيلات

وتوجد في عدة أشكال ومسميات منها:
أموكسيبرين وإثينزاميد وسالسيل أميد وسالسيل سالسيلات وديفلونيزال وكولين ماغنيسيوم سالسيلات وحمض أستيل سالسيليك وفايسلامين...

مشتقات حمض الخليك

ومن أشكاله:
ديكلوفيناك وأسيكلوفيناك وأسيميثاسين وبرومفيناك وإتودولاك وكيتورولاك وإندوميتاسين ونابوميتون وأوكساميثازين وبروغلوميثازين...

مشتقات حمض البروبيونيك (البروفينات)

ومنها أشكالها المتنوعة نجد:
إيبوبروفين وألمينوبروفين وكاربروفين وديكسيإيبوبروفين وديكسكيتوبروفين وفينبوفين وفينوبروفين وفلونوكسابروفين وفلوربيبروفين وإيبوبروكسام وإندوبروفين وكيتوبروفين ولوكسوبروفين...

مثبطات السيكلوأكسجيناز 2 الانتقائية

وهذا الصنف تم سحبه من الصيدليات في جميع بلدان العالم بسبب أضراره على الصحة ولا يجب استعماله أبدا.
ومن بين الأشكال التي توجد عليه:
سيلوكسيب وإتوريكوكسيب ولوميراكوكسيب وباريكوكسيب وروفيكوكسيب وفالديكوكسيب.

مشتقات البيرازوليدين

ومن أشكالها في الصيدليات:
فينيلبوتازون وأمبيرون وأزابروبازون وكلوفيزون وكيبوزون وميتاميزول وموفيبوتازون وأوكسيفينبوتازون وفينازون وسلفينبيرازون.

أوكسيكامات

ومن أشكاله الدوائية:
بيروكسيكام ودروكسيكام ولورنوكسيكام وميلوكسيكام وتونوكسيكام وأوكسابروزين وبيربروفين وسوبروفين.

أحماض ن - أريل أنثرانيليك (أحماض الفيناميك)

ومن أشكالها نجد:
حمض ميفيناميك وحمض فلوفيناميك وحمض ميكلوفيناميك وحمض نولفيناميك

سالفونانيليدات

هذا النوع من مضادات الالتهاب اللاستيرويدية تم سحبه من معظم الدول بل وتم المنع من استخدامه من منظمة الصحة العالمية وذلك لأنه ثبت تسببه في الفشل الكبدي.
يمكنكم الاطلاع أيضا على موضوع: علاج فعال لمرض الكبد الدهني.

التأثيرات الجانبية لمضاد الالتهاب اللاستيرويدي

معظم الأدوية إن لم نقل كلها لها العديد من التأثيرات الجانبية، والتأثيرات الجانبية لمضادات الالتهاب الغير الستيرويدية هي:
  • قرحة معدية.
  • نزيف على مستوى الأمعاء.
  • فقدان الوزن في حالة استعماله لمدة طويلة وتداخله مع المضادات الحيوية.
  • عسر وصعوبة الهضم.
  • ألم في البطن والأمعاء.
  • قصور القلب الاحتقاني.
  • ارتفاع الضغط الشرياني.
  • نقص التروية لعضلة القلب.
  • قد تسبب بعض الأضرار بالكبد لكن الكبد يعود الى حالته الطبيعية فور التوقف عن استعمال مضاد الالتهاب اللاستيرويدي، ومن بين النواع التي تسبب ضررا بالكبد نجد السولينداك والديكلوفيناك.
  • التاثير على الجهاز العصبي المركزي.
  • تزيد من مشاكل الأشخاص المصابين بمرض الربو.
  • تزيد من مشاكل الأشخاص الذين يعانون من التهاب الجيوب الناكس.
  • ينصح بعدم استعمال مضادات الاتهاب الغير ستيرويدية خلال الثمان أسابيع الأخيرة من الحمل.

كما يجب إخبار الطبيب في حالة وصف لك مضاد التهاب لاستيرويدي وأنت تستعمل نوعا آخر منه، لأن هناك بعض الأنواع من مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية التي تتداخل فيما بينها وتمنع عمل بعضها.
نتمنى أن يكون الموضوع مفيدا وإلى لقاء آخر مع موضوع جديد على مدونتكم الثقافية محيط المعرفة.

المراجع: 


مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

هناك 3 تعليقات:

غير معرف يقول...

موضوع غني بمعلومات قيمة عن مضادات الالتهاب الغير سترويدية
شكرا لكم

غير معرف يقول...

شكرا لكم على الموضوع الغني

عصام اسليماني يقول...

العفو ومرحبا بكم

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا