ادعم منصة كتبنا للنشر الشخصي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
نجدد الترحيب بكل متابعي مدونة محيط المعرفة الأوفياء.
تلقينا عبر بريد مدونة محيط المعرفة من الأخ أسامة حمدي بطلب لدعم منصة كتبنا للنشر الشخصي، وبعد اطلاعنا على المبادرة وجدنا أنها فعلا مبادرة تستحق الدعم والتشجيع لأنها فكرة رائدة بالعالم العربي، فقررنا بمدونة محيط المعرفة أن ننخرط ولو بشيء بسيط في هذه المبادرة الرائعة حقا، وفيما يلي تعريف بالمبادرة كما توصلنا بها من الأخ أسامة حمدي:

منصة كتبنا


عالم شبكة المعلومات والاتصالات ( الإنترنت ) عالم موازي لما نعيشه في الواقع لذلك أصبح من السهل جدًا بالنسبة للباحث عن معلومة في مجال ما أن يجدها من خلال هذه الشبكة فمن ضمن ذلك على سبيل المثال لا الحصر ( الكتب الإلكترونية ) المتوفرة على موقع ( كُتُبنا ) علمًا بأن هناك الكثير من الكتب المجانية إلى جانب الكتب المدفوعة رخيصة الثمن أي أنها في متناول يد القارئ.

يمكنك أن تنشر كتابك في أي مجال من المجالات مثل ( الشعر / القصة القصيرة / الرواية / التسويق / ...) بحيث يتم تحميل الكتاب 25 مرة بالمجان ثم يصل سعره إلى 5 جنيهات حتى التحميل رقم 100 على أن يثبت السعر بشكل نهائي عند 10 جنيهات فيما فوق 100 تحميل بالإضافة إلى الكتب التي يتم عرضها بالمجان بشكل مستمر.


تقوم المنصة بتسويق الكتب على أن يحصل الكاتب على 60 % من أرباح كتابه أو كتبه المُباعة والباقي للمنصة.

تقوم بعض منصات الكتب الأجنبية مثل موقع ( لولو ) بتقديم خدمة طباعة الكتب بشكل ورقي عند الطلب مما يُسهِّل على القاريء المحب لقراءة الكتب الورقية أن يحصل على أي كتاب معروض بالشكل الورقي الذي يوده وصولاً إلى شحنه حتى منزله.

قامت مِنصة ( كُتُبنا ) مؤخرًا بعمل حملة دعم لها من خلال موقع ذو مال حتى تستطيع أن تُقدِّم خدمة الطباعة عند الطلب لذلك من الواجب التنويه عن هذا الأمر الهام الذي يستحق من الجمهور العربي دعمه وبقوة .

يسعدني أن تقوم بمشاركة الموضوع مع معارفك حتى يصل إلى أكبر شريحة ممكنة ، ولك وافر الشكر والتقدير وللأخ الفاضل الأستاذ ( عصام اسعيدي ) أيضًا الذي استجاب بسرعة لرسالتي كما استجاب من قبل عبر قيامه مشكورًا بكتابة موضوع عن كتاب (30 طريقة للتسويق الإلكتروني عبر التعليقات ) الذي يمكنك الحصول عليه عبر الضغط هنا.

يسعدني أن تعرف المزيد عن دعم حملة ( كُتُبنا ) عبر الضغط هنا.

كتبه / أسامة حمدي
2 / 1 / 2017
تسعدني متابعتك لما أُقدِّمه عبر الضغط هنا.

مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا