خطورة العصير المسحوق أو عصير البودرة على الصحة


موضوع اليوم على مدونتكم محيط المعرفة سنتعرف من خلاله على خطورة العصير المسحوق أو مسحوق العصير أو ما يسمى أيضا بـعصير البودرة.

عصير البودرة أو العصير المسحوق
عصير البودرة أو العصير المسحوق

أصبح عصير البودرة أو العصير المسحوق كثير الانتشار في المحلات التجارية، كما أصبح الإقبال عليه في تزايد يوما بعد يوم، وطبعا هذا نتيجة لسرعة تحضيره من جهة ومن جهة أخرى لسعره الرخيص، فنصف دولار تكفي لصنع ثلاث لترات من العصير، لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو ما هي خطورة العصير المسحوق أو عصير البودرة على الصحة؟
بعد بحث بالموضوع وبعد الاطلاع على مكونات بعض الأنواع من هذه العصائر وجدنا أن هناك موادا مشتركة بينها، ولا تختلف إلا من حيث محسنات المذاق والألوان، وهذه المواد تشكل خطرا حقيقيا على الصحة، وفيما يلي سنقدم لكم المواد التي تستخدم منها هذه العصائر.

مكونات عصائر البودرا أو العصير المسحوق

تحتوي هذه العصائر على المواد التالية:
  • الأسبارتام وهو بديل للسكر.
  • فوسفات الكالسيوم.
  • السكرالوز.
  • نياكيناميدي.
  • بوتاسيوم الأسيسولفام.
  • حمض الأسكوربيك.
  • البيتاكاروتين.
  • ألوان اصطناعية.
بعد تعرفنا على مكونات العصير المسحوق سنتعرف الآن على خطورة هذه المواد على الصحة ومدى الضرر الذي تحدثه بأجسادنا.

خطورة عصائر البودرة أو العصير المسحوق

الأسبارتام والسكرالوز

الأسبارتام هو بديل للسكر وهو أقوى من السكر بحوالي 250 مرة، وهو يتسبب في هشاشة الأسنان وتسوسها.

أما السكرالوز فهو أيضا من بدائل السكر غير أنه أقوى من السكر بحوالي 700 مرة، وتوجد بعض التحذيرات من استعماله لأنه يسبب السرطان ويدمر الجهاز المناعي بالجسم كما يتسبب في العقم لدى الرجال والنساء على حد سواء، وتوجد بعض الدراسات التي تقول أنه يتسبب في آلام الرأس الحادة أو ما يسمى بالشقيقة.
لكن تقريرا صدر عن الجمعية العلمية الأوربية للغذاء ينفي تسبب السكرالوز في السرطان والعقم.

حمض الأسكوربيك

حمض الأسكوربيك تسبب كثرة استهلاكه والإفراط في تناوله بتكون حصوات الكلي، لذلك يوصى باستهلاك كميات محدودة منه والتي تناسب السن والوزن.

الألوان الاصطناعية

هذه المواد هي التي نجدها تحمل أرقاما بين: E100 و E199
وهي مواد تشير العديد من الدراسات الى أن الجرعات الزائدة منها تسبب في أمراض خطيرة مثل السرطان، لذلك ومن الأفضل تجنبها نهائيا.

خلاصة الموضوع

العصير المسحوق أو عصير البودرة يعتبر خطرا يهدد الصحة عموما، فهو يؤثر تأثيرا مباشرا على العديد من أعضاء الجسم الحيوية مثل الكبد والكلي والجهاز التنفسي وجهاز المناعة والقلب والشرايين والمعدة والأمعاء، لذلك يجب الامتناع على استهلاك هذه الأنواع من العصائر وأن لا نقدمها لأطفالنا، وبدلا عن ذلك يجب استهلاك وتناول العصائر الطازجة المحضرة من فواكه طبيعية لأنها غنية بالفيتامينات ومضادات الأكسدة التي تقي الجسم من العديد من الأمراض لأنها تقوي جهاز المناعة بالجسم كما تؤخر ظهور علامات الشيخوخة.
وهنا ننصحكم بالاطلاع على هذا الموضوع: كيف تقاوم ظهور علامات الشيخوخة بواسطة الغذاء ونمط العيش؟

وبهذا نكون قد أنهينا موضوعنا لهذا اليوم وإلى لقاء آخر مع موضوع جديد على مدونتكم الثقافية محيط المعرفة.

مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا