سلسلة أساليب الإقناع النفسي :قانون الندرة



قراء مدونة محيط المعرفة الأفاضل، سلام الله عليكم ورمضان مبارك سعيد، يسعدنا في هذا الموضوع أن نلقي مزيدا من الضوء على باقي أساليب الإقناع.
سلسلة أساليب الإقناع النفسي :قانون الندرة
سلسلة أساليب الإقناع النفسي :قانون الندرة

قانون الندرة

قانون الندرة هو قانون فاعل في حياتنا اليومية، يدفعنا لاستجابات أحيانا صائبة وفي كثير من الأحيان تكون خاطئة. يعمل قانون الندرة بمبدئ تناقص الفرص التي معها نفقد حريتنا التي نتمتع بها، إن الرغبة في الحفاض على الامتيازات هي أساس نظرية التفاعل النسبي التي وضعها عالم النفس جاك بريهم لشرح الاستجابة البشرية، التي تتمثل في نقص التحكم بالنفس، حسب هذه النظرية كلما هددت ارادتنا جعلتنا الحاجة للحفاظ على حريتنا تتزايد أكثر من أي وقت مضى، فتكون استجابتنا بمعاكسة ذلك التدخل بملكية الأشياء، والاستحواذ عليها أكثر والاستماتة من أجل الحصول عليها.

ظاهرة روميو وجولييت

هناك ظاهرة في علم النفس تدعى بتأثير روميو وجولييت، كما نعرف أن مصير هاذين المراهقين كان مأساويا كما سرده لنا شكسبير في روايته الشهيرة ، لقد كان سبب انتحار الحبيبين هو ذلك الصراع القائم بين عائلتي المتحابين، وقد يرى معظم الناس أن حب روميو و جولييت كان كاملا ونادرا إلا أن علماء النفس والاجتماع كان لديهم رأي أخر فيفسرون ذلك الشغف القاتل بأنه كان في البداية عاديا لكن الشغف تحول الى الحرارة البيضاء بفضل الحواجز الشديدة التي صنعتها العائلتين فلو ترك الشابين لإرادتهما الحرة ربما كانت نهاية الرواية نهاية أخرى خالية من الرومانسية.
دعونا نعطي مثلا آخر يجيب على الشق الثاني من مبدأ الندرة: يخترع الوسيط التجاري لأسباب استراتيجية وجود زبون خيالي آخر، ما الهدف من ذلك؟ الهدف من ذلك خلق شعور بالمنافسة على الموارد المحدود، لأنهم أدركوا أن الشيء المتنافس عليه يجعل منه شيئا نادرا.

يخلق الشعور بالمنافسة على الموارد المحدودة خواص حافزة قوية واستجابة آلية للمطاوعة، لدى فقبل أن تضع يدك في جيبك عليك أن تطرح سؤالا هل هذا الشيء الذي تريده هل هو فعلا شيء نادر؟
للاطلاع على باقي أساليب الإقناع إليكم الروابط التالية:
مواضيع تهمك أيضا
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق