السياسة الجديدة لشركات الاتصالات بالمغرب تثير استياء الزبناء


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
موضوع اليوم بحول الله سنخصصه للحديث عن السياسة الجديدة لشركات الاتصالات بالمغرب، وقبل تحريرنا لهذا الموضوع اطلعنا على بعض آراء زبناء اتصالات المغرب وإينوي وميديتيل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقمنا بجمع عدد من المشاكل التي يعاني منها هؤلاء الزبناء.

4G
4G

المشاكل التي يعاني منها زبناء هذه الشركات

من بين المشاكل التي قمنا بجمعها نجد ما يلي:
  1. الفواتير المرتفعة للاشتراك في شبكة الأنترنت، ويرجع هذا الارتفاع حسب بعض الآراء إلى كون اتصالات المغرب تفرض عليك أن تقوم بالاشتراك أولا في الهاتف الثابت، مما يعني أن الاشتراك في شبكة الأنترنت مرهون بالاشتراك بالهاتف الثابت، وخصوصا شركة اتصالات المغرب.
  2. بعض المناطق وخاصة بالعالم القروي يعانون من ضعف التغطية الخاصة بالهاتف الجوال.
  3. بعض المناطق وحتى بالمدن لا يتوفرون على صبيب عال من الأنترنت والعديد من المدن تعاني من انعدام تغطية 3G، دون الحديث عن 4G.
  4. طريقة احتساب تعبئة الأنترنت، إذ كانت في الأول تحتسب بالايام أما اليوم فصارت تحتسب بالأوكتي.
كانت هذه أهم المشاكل التي يعاني منها زبناء اتصالات المغرب والتي تكررت العديد من المرات.
ولاحظنا أيضا أن العديد من الأشخاص ينتقدون السياسة الجديدة لشركات الاتصالات عموما وليس فقط شركة اتصالات المغرب إذ يشتكون من inwi إينوي و meditel ميديتيل، كما أن هؤلاء الزبناء قاموا بالعديد من الخطوات الاحتجاجية على هذه الشركات كانت آخرها سحب الإعجابات أو اللايكات من الصفحات الرسمية بالفيسبوك للشركات الثلاث.
ومن بين الحملات التي خاضها معظم الزبناء على الأنترنت حملة مقاطعون والتي اقتبسنا منه هذه الصور:

احتجاج عن حظر voip
احتجاج عن حظر voip


حملة مقاطعون
حملة مقاطعون

السياسة الجديدة لشركات الاتصالات بالمغرب واستياء الزبناء

حسب آراء بعض الزبناء فإن شركات الاتصالات بالمغرب أصبحت تنهج سياسة تجارية بهدف الرفع من مصاريف المنخرطين بها، ومن بين ما اشتكى منه الزبناء ما يلي:
  1. حظر خدمة voip، وبالتالي أصبح مستعملي شركات الاتصالات بالمغرب محرومين من الاتصال المجاني عبر خدمات دولية مجانية مثل WhatsApp الواتساب والفيبر والعديد من التطبيقات الأخرى، والمعلوم أن معظم الزبناء كانوا يستعملون هذه الخدمات قصد الاتصال بذويهم في الخارج لأن ثمن المكالمات الدولية بالمغرب مرتفعة الثمن وليست في متناول الجميع.
  2. حظر خدمة ألعاب أون لاين، فمؤخرا أصبح العديد من الزبناء يشتكون من حرمانهم من هذه الخدمة التي كانت مجانية في الأمس القريب.
وحسب رأي المدون المغربي راغب أمين صاحب مدونة المحترف، فإن شركات الاتصال بالمغرب قامت بهذه الخطوات لتحرم المغاربة منها وستصبح الاستفادة منها بمقابل مادي، أي لو أردت الاتصال المجاني يلزمك دفع مبلغ مالي شهريا لتستفيد من خدمة voip، كما يتوقع نفس المدون أن الأمر لن يتوقف عند هذا الحد بل ستقوم هذه الشركات بحظر كل الخدمات من زبناءها وستصبح الاستفادة منها بمقابل مادي أو انخراط شهري، وهذا ما يثير استياء معظم الزبناء.

المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا