الشعرة الفاصلة بين العبقرية والجنون


تفاجأت وأنا أبحث عن شرح كلمة عبقري لارتباطها بالجنون، حيث جاء في الحكايات القديمة أن وادي عبقر الموجود ببلاد اليمن كان مكانا تسكنه الجن وأن أي شخص كان ينزل بهذا الوادي ويبيت فيه ليلة تأتيه الجن لتلقنه الشعر ويصير من أبرز شعراء الجزيرة العربية.
كثيرا ما نصف العلماء والعباقرة بالمجانين نظرا لتصرفاتهم الغريبة لأنهم وبكل بساطة ينظرون إلى العالم بعيون مختلفة وتتزاحم في أدمغتهم أفكار لا تخطر على بال الإنسان العادي, فهم صنف من البشر لا يستطيع الكف عن التفكير، و التحليل ومحاولة الاستقراء والتنبؤ بما سيأتي وسيكون, يقلبون الأمور على كل وجوهها  .فالعرب قديما ربطوا النبوغ والعبقرية بالجنون، فالمبدع والألمعي لا بد أن يسير فوق شعرة رفيعة تفصله عن الجنون، سنرى من خلال عرضنا لبعض الإحصائيات والقصص مدى صحة هذا القول.


صورة زيتية لنيتشه في آخر أيامه في المصح العقلي

فريدريك نيتشه

يعتبر نيتشه من أكثر الفلاسفة شهرة وتأثيرا على الفكر الغربي  الحديث برمته  بالإضافة لاشتغاله بالنقد، واالشعر والبحث في اللغات القديمة كاللاتينية واليونانية, أصيب في آخر حياته بموجة من الجنون جعلته يهاجم حصانا في الشارع من دون سبب.وبعدها أودع مستشفى المجانين لبقية حياته.

فان جوخ

الفنان التشكيلي الهولندي الشهير فان جوخ بيعت لوحاته بأثمان خيالية في أبرز المزادات العالمية. في إحدى حالات الهستيريا التي انتابته قام بقطع أذنه اليمنى, كما دخل المصح العقلي عدة مرات .

جون ناش

أسهم جون ناش في وضع نظرية الألعاب  الخاصة بالإقتصاد و المرتكزة بالأساس على الهندسة التفاضلية. بعد شفائه من المعاناة من الفصام الذي دام لمدة 30 عام، منح جائزة نوبل لعمله الخاص بالنظرية السالفة الذكر، ظهرت على ناش أعراض واضحة لفصام حاد حيث اعتقد طيلة أربع سنوات بين (1945-1949) أن لديه شريك في غرفته, لكن الوثائق وشهادات المقربين منه بينت أنه كان يسكن لوحده. 

فريدرش هولدرلين

 من جهابذة الشعر الألماني، بدأ واعظا ثم أضحى شاعرا وانتهى به الحال مجنونا في مصح عقلي بعد تزوج حبيبته من آخر. 

إحصاءات شملت شريحة كبيرة من العلماء والعباقرة  :

انحدر كل من ألبرت اينشتاين وجيمس جويس وكارل جوستاف يونج و بيرتراند راسل، من عائلات يعاني بعض أفرادها من حالات الفصام ويمكن أن نقول أن كلا من اسحاق نيوتن وايمانويل كانط كانت لديهم أعراضا مشابهة للفصام، وهنالك دراسة موثوقة  تقول بأن هنالك درجة من الخلل العقلي في 28% من العلماء البارزين، 60% من الملحنين، 73% من الرسامين، 77% من الروائيين، وأيضا 87% من الشعراء.
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا