خمس خطوات تفصلك عن ذهن من فولاذ



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
القيام بالعديد من المهام في فترة وجيزة يحفز القشرة الدماغية cortex، لكن ذلك ينعكس سلبا على المردودية ونوعية الإنتاج. في العمل كما في الرياضة، تبقى مرونة الدماغ وخبرة التعامل مع الكثير من الحالات، والروح الإيجابية هي مفتاح الوصول لنتائج باهرة. لذا سأطلعكم على خمس تمارين كافية لضخ الروح الإيجابية ولشحذ أذهانكم بالطاقة اللازمة لتحقيق ما تصبون إليه.
خمس خطوات تفصلك عن ذهن من فولاذ
خمس خطوات تفصلك عن ذهن من فولاذ

1- دون إنجازاتك ونجاحاتك كل ليلة 

قبل أن تخلد إلى فراشك كل ليلة، قم بتدوين كل نجاحاتك الشخصية سواء أن كانت صغيرة أم كبيرة، المشاكل التي قمت بحلها المهارات التي قمت بتطويرها ومن الأحسن أن تستعمل كراسة وتضعها قرب سريرك، عندما تنام سيعمل دماغك على مراجعة كل المعلومات وإعادة تنظيمها وتكون تلك الأشياء التي دونتها بمثابة رسائل إيجابية سيقوم الدماغ بتقويتها وتدعيمها، وبمجرد استيقاظك في الصباح عينيك ستركز بطبيعة الحال على دفتر الملاحظات، وعقلك سوف يربط على الفور نجاحاتك والعمل الذي ينتظرك في هذا اليوم.

2- حدد ثلاثة أهداف واعمل على تحقيقها بانتظام 

أركض ساعة كل أسبوع، خصص 20 دقيقة يوميا لقراءة كتب محببة لديك انخرط في ناد ثقافي أو رياضي، هذه الإنجازات البسيطة تجعل دماغك يشغل نظام المكافأة فيفرز هرموني الدوبامين و الأندروفين مما سيشعرك بالراحة والمتعة ويدفعك إلى تحقيق المزيد من الأهداف والنتائج من نفس النوع.

3- حطم نمطية التفكير أحادي الاتجاه وانتقل إلى الابداع

حاول أن تنجز مهامك وتحل مشاكلك بأكثر من طريقة، دائما ضع قائمة بالبدائل الممكنة لكل وضعية كمثال: افتح الثلاجة وحدد قائمة من الوجبات الممكن تحضيرها انطلاقا من المواد الغذائية المتوفرة، هذا النوع من التقكير سيفتح أمامك أفاق جديدة وفرص لم تكن تراها من قبل.

4- تخيل النجاح وكأنك تعيشه 

يعتبر التخيل من أقوى أدوات النجاح، لأن الدماغ لا يفرق ما بين ما تتخيله وما تقوم به فعلا فنفس  الوصلات العصبية تتحفز في كلتا الحالتين. التدرب على إنتاج سلسلة من الصور الذهنية سيساعدك على تحقيق أهدافك، فلو كنت رياضيا مثلا تخيل النصر، والهتافات، والميداليات وامزج ذلك بمشاعرك واترك دماغك يتكفل بالباقي ,من أجل حشد كل قدراتك لتحقيق الهدف.

5- ابدأ بعد الفشل

يقول الصينيون إذا سقط 3 مرات فانهض 4 مرات، وإذا سقط 4 مرات فقم 5 مرات، إنها أفضل وصفة لهزيمة الفشل، لا تعتبر عثراتك وأخطاءك نهاية الطريق الناجحون هم أكثر من يخطؤون لأنهم يحاولون كثيرا ولا ييأسون عكس الفاشلين قليلي الأخطاء، جرد عثراتك من الأحاسيس السلبية  وتقدم إلى الأمام.



المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا