كيف يرقى رمضان بالنفس و يضعها على سكة الطاعة


 زوار مدونة محيط المعرفة الأعزاء تحية رمضانية مباركة
ونحن على مشارف نهاية هذا الشهر الفضيل نتساءل هل فعلا استطعنا استثمار هذه الأجواء الربانية لهذا الشهر الأبرك في ترويض
جموح أنفسنا ووضعنا على سكة الطاعة ؟هل فعلا استطعنا التحرر من تسلطها علينا؟ فالأكل والشرب والمعاشرة الزوجية نعم موقوف عليها بقاء الإنسان على قيد الحياة واستمرارية نسله ,فيأتي رمضان ليفرض على النفس ترك هذه النعم التي تترتب عنها الحياة ,فكيف لهذه النفس أن تدعي عدم قدرتها على ترك أشياء لا يقف عليها بقاؤه و خصال تافهة لا تعدو أن تكون مجرد عادات ألفتها النفس ؟
كيف يرقى رمضان بالنفس و يضعها على سكة الطاعة
الشيخ علي الجفري

 كل هذه التساؤلات وأكثر سيجيبكم عليها الداعية الزاهد حبيب الجفري بأسلوبه السلس الأخاذ ,ففرجة ممتعة .

المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا