الألعاب التربوية: فوائدها وأصنافها

أهلا وسهلا بجميع متابعينا.

الألعاب التربوية: فوائدها وأصنافها
الألعاب التربوية: فوائدها وأصنافها
متابعي مدونة محيط المعرفة، كما تابعتم معنا في موضوع سابق تطرقنا الى الخطوات المنهجية لتدريس القراءة بالمستوى الأول ابتدائي، واليوم سنتعرف على الألعاب التربوية وفوائدها وأصنافها.
اللعب تعبير حر وتلقائي، يساعد على التكيف والاندماج الاجتماعيين ويساهم في تنمية شخصية الطفل.

1- فوائد الألعاب التربوية:

  • يريح نفسية الطفل.
  • يساعد على تفريغ الطاقة الزائدة.
  • يفسح المجال أمام حاجات لم تتم تلبيتها ليتم تعويضها باللعب.
  • يقوم السلوك ويجعل الطفل يصحح المفاهيم كما أنه يؤدي وظيفة علاجية.
  • يهيئ الطفل ليصبح ناضجا.
  • تجربة يحاول الطفل من خلالها أن يثبت ذاته.
  • يساعد الطفل على النمو الحس-حركي.
  • يمكن الطفل من اكتساب قيم العمل الجماعي والتضامن والانضباط والاحترام.

2- أصناف الألعاب التربوية:

يمكن تصنيف الألعاب التربوية الى أصناف متعددة: فمنها العادية التي لا تتطلب وقتا ولا استعدادا إضافيا، ومنها المركبة أو الكبرى وتتطلب وقتا وجهدا قبل الانطلاق وأثناء وبعد مجريات اللعب.
وتجدر الإشارة الى أن هناك أصنافا أخرى من الألعاب يمكن مزاولتها داخل فضاء مغلق (قاعة)، ومنها ما يستلزم الهواء الطلق حسب عدد الأفراد المشاركين وحسب خصوصية الألعاب
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا