الإشعاع الشخصي - الكاريزما -

    مع التطور الشديد في الاتصالات وانفتاح العالم أمامنا و ازدياد ادراكنا ووعينا لمعلومات كثيرة للغاية أصبحت الكاريزما كلمة طنانة ساحرة ورمزا لامعا للقبول الغامض والقوي للأشخاص والمنتجات و الأفكار الجديدة.وهناك من يسميها الفتنة والقبول أو الجاذبية والحضور أوحتى المغناطيسية الشخصية .

الإشعاع الشخصي - الكاريزما -
الإشعاع الشخصي - الكاريزما -
    وتعجل الالة الإعلامية اليوم الشهرة مستغلة التلفزيون والصحافة والانترنيت إذ كل مرشح جديد تصفه على الفور بأنه شخصية كاريزمية سواء كان يستحق هذا الوصف أم لا ,بل أنه في السنوات العشر الأخيرة زاد استخدام كلمة كاريزما بنسبة تزيد عن 100% في الولايات المتحدة وحدها ,كما أصبحت كتب التنمية البشرية وعلم النفس تتضمن مقالات عن طبيعة الكاريزما وعن كيفية تطويرها خلاصة القول أن الكاريزما جزء لا غنى عنه من ثقافتنا اليوم.
     إننا جميعا نملك صفات داخلية كاريزمية ونستطيع استخدام أدواتنا لتطوير عملية التعبير على الكاريزما الخاصة بنا .فعندما ندعم أي انسان بمجموعة من المهارات العقلية والجسدية والروحية فإنه يستطيع أن يبرز ما حباه الله من تفرد في حياته العامة والخاصة.ويسميها الألمان "القوة المغناطيسية للاشعاع الشخصي " والقدرة الكاريزمية تعني مهارات التحدث مع الناس وقراءة أفكارهم,ولا سيما الحصول على على قبول كل أنواع الناس في كل المواقف بسهولة وفاعلية ونوجز هنا بعض الشروط والقواعد اللازم تحقيقها للتمتع بمميزات الشخصية الكاريزمية:
_تكون معبر إيجابي سواء بالالفاظ أو بحركة الجسد.
_تكون على دراية بما يدور في نفسك ونفوس الأخرين.
_تتحمل مسؤولية مشاعرك وتصرفاتك على حد سواء.
_تركز مهاراتك الاجتماعية المضبوطة على أي موقف.
_تتحدث بلباقة وسهولة في أي موقف.
_تستخدم حدسك النفسي والعقلي والجسدي وتعاطفك ومهاراتك في خلق طاقة إيجابية وسيناريوهات إيجابية .
_تعرف كيف تهدئ الخلافات فور ظهورها عند الضرورة.
    ليس من السهل تحقيق هذه الشروط ولكن بالارادة و الثقة في النفس يمكن احداث التغيير يجب أن تؤمن بأن لكل إنسان رسالة في هذا الوجود وأن معظمنا يستخدم أقل من 10% من قدراته كن على يقين أنك عندما تبدأ التغيير ستبهر نفسك قبل أن تبهر الأخرين.

                                                                     بقلم:حسين بوتشيشي
                                                                     كتاب الأسرار الجديدة-الكاريزما-
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أدخل إيميلك ليصلك جديدنا