قوى الكون الخفية المادة المظلمة والطاقة المعتمة

    على مدى ألاف السنين ونحن ننظر إلى السماء و نعتقد أن الأجرام المضيئة هي كل ما يتكون منه الكون ,العلماء يدركون اليوم أنه ليس ما يظهر في النور من نجوم و مجرات وغبار كوني هو ما يمثل الكون ولكن ما يقبع في الظلام هو ما يحمل الأسرار الحقيقية .
قوى الكون الخفية المادة المظلمة والطاقة المعتمة
قوى الكون الخفية المادة المظلمة والطاقة المعتمة
   فالأبحاث و الإحصائيات الحديثة تقول أن كل ما نشاهده من مجرات وسدم وأجرام وكواكب وغبار كوني لا يمثل إلا 4%من كتلة الكون و22%مادة مظلمة و74%طاقة معتمة .ما حقيقة المادة المظلمة ؟ماهي أسرار ااطاقة المعتمة ؟كيف تؤثر هذه القوى الخفية في الكون؟وكيف غيرت مفاهيم الفيزياء الحديثة ؟
     المادة المظلمة:
قوى الكون الخفية
قوى الكون الخفية
    سميت مظلمة لأنها لا تبعث الضوء ولا تمتصه وتفاعلها مع المادة العادية ضعيف جدا وكأنها ليست موجودة وكل ما تتبادله مع المادة هو الجاذبية.لتوضيح وجود المادة المظلمة نشبه الكون بقاعة رقص مظلمة تماما ونتخيل نساء بلباس أبيض ظاهر للعين ورجال بلباس أسود لا تميزه العين ,وأثناء الرقص كل ما نشاهده هو تفاعل ودوران النساء حول شيء غامض .فنحن هنا لا نرى الرجال ولكن نرى تأثيرهم فقط .والعلماء لحد الأن لا يستطيعون تحديد نوعية الجسيمات التي تدخل في تركيب هذه المادة العجيبة فمن الصعب تخيل ما لا يمكن رؤيته ,ويعتقد العلماء أن المادة المظلمة هي التي تجعل الكون متماسكا وشبهه العلماء ب"الحساء الكوني" .
المادة المظلمة والطاقة المعتمة
المادة المظلمة والطاقة المعتمة
   وهناك العديد من الجسيمات التي يشتبه العلماء بأن تكون أساس تكوين المادة المظلمة فهذه الجسيمات تخترق كل الأجسام المادية بما فيها الكرةلأرضية و نحن أيضا في كل تانية دون أن نشعر بها أو نستطيع قياسها وتشير أصابع الإتهام إلى"الأكسيونات" و"الماتشوز"والنيوترينو"و"البوزيترون" فهي جسيمات تقيلة لا تتفاعل مع الضوء ولا تتحرك بسرعته واستطاع العلماء كشف المادة المظلمة بظاهرة الإنكسار الضوئي المار من خلالها فهذا الإنكسار سببه تأثير جاذبيتها القوي ومن خلال قياس درجات الانكساررسم العلماء خرائط تحدد أماكن تكتلها فكما كان متوقعا المادة المظلمة موزعة في كل أرجاء الكون ولكن بنسب مختلفة ,بحيث تكون أكثر كتافة في أماكن تواجد المجرات وكأن هذه المادة المعتمة هي الهيكل العضمي التي تتشكل حوله المادة.                                                                                                                                                                                                                 
الطاقة المعتمة:
   لقد أشرنا في موضوع سابق لظاهرة التوسع الكوني اضغط هنا, التي أدت إلى استغراب كبير في الوسط العلمي وسبب هذا التوسع يرجع إلى وجود طاقة خفية أغرب من المادة المظلمة تسمى الطاقة المعتمة, وهي طاقة طاردة تباعد بين المجرات ,فهي تساهم في تمدد الكون ولكن المجرات تبقى هي نفسها ونعطي مثالا للتوضيح: نتخيل قاعة درس بها 30 كرسيا ونعتبر الكراسي تمثيلا للمجرات والقاعة تمثل الفضاء فنباعد بين الكراسي والقسم يأخذ في التمدد في كل مرة ,أبعاد الكراسي لا تتغير أما حجرة الدرس فتتمدد.
    الطاقة المعتمة تخلق الفضاء وتحمل المجرات بعيدا عن بعضها البعض كل ما خلقت مساحات أكبر فهي طاقة الفراغ أوطاقة العدم .من هنا نلاحظ أن الطاقة المعتمة و المادة المظلمة تعملان بشكل عكسي الأولى تقوم بتمديد ىالفضاء والثانية تقوم بتجميع المجرات .

                                                                        بقلم /حسين بوتشيشي
                               
                                                                      موسوعة الجائزة الكونية الكبرى                                                                            
                                                                        كتاب رحلة في الكون 

المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
المقال التالي »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق